Blogger Template by Blogcrowds.

Shaikh Rabee's Estimation Of Shaikh Luhaydaan, Shaikh Fawzaan And Shaikh Ghudayyaan

Shaikh Rabee's Estimation Of Shaikh Luhaydaan, Shaikh Fawzaan And Shaikh Ghudayyaan

Shaikh Rabee [hafidha-hullaah] said about the two Shaikhs, Al-Luhaydaan and Al-Fawzaan:

''By Allaah, I wish to die before both of them; and by Allaah if I had a choice, I would have chosen to die before both of them.''

He [shaikh Rabee] said:

''If they die, I do not know what will become of the dunyah.''

He [shaikh rabee] said about the death of Shaikh Ghudyaan:

''It is as if a mountain collapsed''

We ask Allaah to shower His mercy upon the ulama of ahlus sunnah- those who have passed away and benefit the ummah through those who are still alive




الشيخ ربيع يقول عن الشيخين اللحيدان والفوزان :والله أتمنى أن أموت قبلهما ووالله لو خيِّرت لاخترت الموت قبلهما ، ويقول إذا ماتوا ما أدري كيف تصير الدنيا ، ويقول عن موت الشيخ الغديان: وكأن جبلاً انهد

بسم الله الرحمن الرحيم
السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ،،،
أفيدكم أني كنت مع الشيخ اليوم السبت 1432/07/10هـ أثناء رجوعه من صلاة العشاءمن الحرم المكي وأثناء الكلام مع الشيخ سألني الشيخ ربيع - يحفظه الله - عن الشيخ صالح الفوزان - يحفظه الله - وهل جاء إلى مكة؟ فقلت له يأتي يوم الاثنين - إن شاء الله – لأن عنده درسا في التفسير في الحرم - فذكره الشيخ بخير وقال هو عالم جليل وسلفي وصادق.
وبمناسبة ذلك قلت للشيخ إني عدة مرات لما أزوره – أي الشيخ صالح الفوزان – يذكرك بخير ويسأل عن صحتك ويقول الشيخ ربيع عالم جليل ، ويقول أخونا ربيع ، وهذا إلى عهدٍ قريب ،فقال الشيخ ربيع - يحفظه الله - والله أتمنى أن أموت قبله هو والشيخ صالح اللحيدان ،ووالله لو خيِّرت لاخترت أن أموت قبلهم، فما أدري إذا ماتوا كيف تصيرالدنيا،وكيف يصير الحال ،وأجهش الشيخ بالبكاء.
فقلت له: أسأل الله أن يحفظكم جميعا .
ومما أذكر كذلك في هذا الباب أنه لما مات الشيخ العلامة عبد الله الغديان – رحمه الله - حزن الشيخ ربيع كثيرا وقال أمامي لما ذكرت له وفَاتَه قال : بموت الشيخ الغديان كأن جبلاً انهد
وكان يقول عنه كان يحارب البدع جميعا -رحمه الله -وكان يصفه بالإمام .
ومما يحضرني كذلك أنه في الأيام القريبة الماضية ذكرت له الشيخ صالح اللحيدان فقال الشيخ اللحيدان ركن من أركان الدعوة السلفية ، وكثيرا ما يذكره الشيخ ربيع ويصفه بالإمام .

وهذا نقل لكلام دار في جلسات أكرمني الله بها مع هؤلاء الأعلام ،وكان قصدي من نشرها بيان منزلة كل عالم عند الآخر ، وإن شاء الله إذا قُرِأ كلام الشيخ ربيع على كل من الشيخين صالح الفوزان وصالح اللحيدان ، سيزيد من الألفة والمحبة بينهم ، وتقوى أواصر المحبة أكثر فأكثر - إن شاء الله - وهذا مطلب عظيم وهو السعي في بث روح المودة والألفة بين أهل السنة قدر المستطاع لا سيما أهل العلم والتذكيروالفضل منهم ، لكي يصبحوا كالبنيان المرصوص يشد بعضه بعضا وبذلك لن يجد أهل الأهواء للدخول بينهم سبيلا .
فحفظ الله علماءنا وبارك فيهم ونفعنا بعلمهم جميعا .

هذا وصلى الله وسلم على نبينا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين .

Source: http://www.sahab.net/forums/index.php?showtopic=121218

0 comentarios:

Newer Post Older Post Home